Tag Archives: تصميم متجر الكتروني

التجارة الإلكترونية عزز وجودك على الإنترنت

إنشاء متجر إلكتروني.. دليلك الكامل من البداية للتسويق حتى النجاح

انشاء متجر الكتروني منصة ويلت

إنشاء متجر إلكتروني أمر سهل، لكن رحلة تسويقه ليكون الأول بين المنافسين وضمان النجاح له هو الأصعب، فمستقبل التجارة الإلكترونية المشرق لا ينفي أن بداية المشاريع الإلكترونية تكون شاقة وتتطلب خطوات وقرارات حاسمة.

ومن أجل مساعدتك أكثر في البداية والتسويق والنجاح لمتجرك الإلكتروني، جهزنا لك هذا الدليل الكامل الذي يحتاجه أي رائد أعمال مبتدئ خبرته في التجارة الإلكترونية ضئيلة ليستطيع الانطلاق والنجاح.

كيف ستبيع؟

قد يكون تحديد الآلية التي ستبيع من خلالها على الإنترنت أمرا محيرا لك! خصوصا في ظل تعدد قنوات البيع عبر المنصات المختلفة ومواقع التواصل الاجتماعي أو عبر متجرك الخاص بك.

وظيفتنا هنا هي توضيح هذه الفروقات لك ومساعدتك في إيجاد أفضل الخيارات بالنسبة لك ليتم الأمر لك بسرعة، وعموما تختلف آلية البيع على الإنترنت وتنحصر فيما يلي:

  1. إنشاء متجر إلكتروني خاص بك مع ويلت
  2. المنصات مثل سوق ونون وجوميا وأمازون وإي باي
  3. مواقع التواصل الاجتماعي.

صمم متجرك الإلكتروني في خطواة واحدة فقط

جرب مجانًا لمدة 14 يوم بدون بيانات بنكية

 

لكل من هؤلاء الخيارات ميزته ويمكنك ألا تكتفي بخيار واحد منها وأن تبيع عبر كافة المنصات بما يسمح لك بزيادة البيع. لكن تجدر الإشارة إلى أن الميزة الكبرى التي يقدمها لك إنشاء متجر إلكتروني، هي تهيئة علاقة خاصة مع عملاءك و ربط متجرك الإلكتروني بوسائل التواصل الاجتماعي.

اقرأ أيضا:  كيفية انشاء متجر الكتروني بأقل تكلفة وأخطاء عليك تجنبها

إنشاء متجر إلكتروني

كيف تبيع في متجرك الإلكتروني

لأنك تمتلك السيطرة الكاملة على متجرك الإلكتروني، فإن إدارة متجرك الخاص عملية سهلة يمكنك القيام بها من أي مكان.

في الأخير! أنت من يقرر ماذا سيظهر من المنتجات وما وظائف المتجر النشطة وغير النشطة. كما أنك لا تحتاج الانتظار لرد إدارة سوق أو أمازون أو غيرها بل يمكنك التعديل والتغيير وسحب الأرباح كيف ومتى شئت.

يتيح لك إنشاء متجر إلكتروني كذلك أن تقدم منتجاتك وأن تعالج مبيعاتك بأسلوب ذكي وسهل وسريع يوفر عليك الوقت والجهد والقلق.

ماذا ستبيع؟

إيجاد منتج لبيعه

“لا تبحث عن عميل لمنتجك، بل ابحث عن منتج لعملاءك”. يعد هذا الاقتباس عبقريًا لأنه يلخص أهمية جودة المنتجات في نجاح البيع على الإنترنت بغض النظر عن متجرك وشكله. فما الجدوى من المتجر الجميل الذي لا يرغب أحد في أي منتج فيه.

إذن كيف تتحقق من أن المنتجات التي تريد بيعها عليها طلب ويريدها الجمهور، وأنها لن تبقى في مخازنك طويلا. ولتسهيل الأمر أكثر اسمح لنا بتقسيم الموضوع على ثلاثة أسئلة أساسية مهمة وهم:

  1. كيف تحدد المنتجات المطلوبة على الإنترنت؟
  2. آلية الحصول على هذه المنتجات؟
  3. طريقة تقديمها للعملاء؟

كيف تعرف المنتجات المطلوبة على الإنترنت؟

إليك بعض التكنيكات التي أثبتت فعاليتها في معرفة المنتجات التي يبحث الناس عنها:

صمم متجرك الإلكتروني في خطواة واحدة فقط وتحكم فيه من هاتفك

جرب مجانًا لمدة 14 يوم بدون بيانات بنكية

أداة مؤشرات جوجل 

أداة “مؤشرات جوجل” Google Trends، ممتازة لتحديد المنتجات التي تكتسب شعبية ويبحث الناس عنها والمنتجات التي لا يبحث عنها أحد.

الميزة الكبرى في الموضوع هو أنك تستطيع المقارنة بين أكثر من منتج ومعرفة أيها أكثر بحثا وطلبا، وهذه النتائج تستند إلى شعبية كلمات البحث التي استخدمها الجمهور.

قد يكون هذا مفيدًا لك جدا حتى في تحديد ما الذي يحبه الناس من ألوان المنتج نفسه. فلو كنت تريد بيع الصنادل مثلا يمكنك إجراء البحث المقارن عبر مؤشرات جوجل ومعرفة أيهما يفضل الناس.

الكلمات الرئيسية

بمجرد ما تأتي لك فكرة منتج معين أدخلها في مخطط الكلمات الرئيسية من جوجل لتعرف حجم البحث الحقيقي بالأرقام عنها لتعرف شعبيتها.

وبهذا تتمكن من معرفة عدد من يبحث عن المنتج الذي تريد بيعه ومدى تنافسية الكلمات الرئيسية.

نصحية من ويلت 🌟

ينبغي أن تتجنب أي منتج تقل عمليات البحث فيه عن 300 عملية بحث شهريا.

ابحث عن مشكلات العملاء

تمنحك مواقع التواصل الاجتماعي وبالذات مجموعات فيسبوك والمنتديات والتعليقات ومراجعات المنتجات نظرة ثاقبة مباشرة على المشكلات التي يواجهها العملاء.

من خلال تحديد شكاوى العملاء واحتياجاتهم تستطيع أن تدمج هذا في استراتيجية البيع لديك وآلية تسويق وعرض وتقديم المنتج.

التعلم من المتاجر الكبرى

تجمع منصات التجارة الكبرى كميات هائلة من البيانات سواء عما سيبيعونه أو عن اتجاهات الناس تجاه المنتجات. وبالتالي عليك أن تزور هذه المتاجر مثل علي بابا وأمازون وأن تعرف اتجاهاتهم للبيع حاليا! ولا تنس زيارة البائعين الذين يبيعون ما تبيع لتعرف الجديد لديهم وماذا يقول الناس عن هذه المنتجات.

بيع ما تتحمس له

فأي منتج يبقيك متحمسًا سيظهر هذا الحماس في إكمال الطريق حتى النهاية ليظهر هذا الحماس للعميل في كتابة الوصف وإطلاق الإعلانات وفهم المنتج نفسه أكثر.

غالبا ما يلتقي هذا الحماس مع أصحاب الهوايات الذين يفضلون منتجات معينة! مثل اكسسوارات السيارات والدراجات والتزلق وتسلق الجبال وغيرها مما قد يدر عليك الربح بعد البحث عنها.

هشاشة المنتج

وكذا من أهم العوامل التي ينبغي أن تراعيها في اختيار المنتج هو هشاشة المنتج أو قابليته للتلف لو تعرض للتخزين فترة كالأطعمة مثلا وبالتالي حاول أن تحدد هذا الأمر جيدا حتى لا تتكلف الكثير من المال في الشحن والتخزين.

كيف تحصل على المنتجات التي اخترتها؟

بشكل عام، قبل إنشاء متجر إلكتروني، أمامك ثلاث طرق هي الأكثر شيوعا للحصول على المنتجات وبيعها عبر الإنترنت وهي:

الشراء من تاجر جملة أو من المصنع:

قبل إضافة شعارك إليها، يمكنك أن تشتري المنتجات من تاجر جملة أو من الشركة المصنعة مباشرة!

تشمل التكاليف في هذه الحالة تكاليف شراء المنتج (عادةً ما سيكون هناك حد أدنى للطلب خصوصا لو كان الطلب مباشرة من الشركة المصنعة) إضافة إلى تكاليف تخزينه في مستودع وتكاليف صيانته وشحنه! ويمكنك أن تحقق أرباحا كبرى ونموًا مستمرًا لو اخترت تاجر جملة أو موردًا موثوقًا فيه ومعترفًا به.

أن تصنع المنتج بنفسك

في هذه الحالة قد يكون هذا جذابا لجمهورك لأنك تتفرد بما تقدمه للجمهور! وعادة ما يكون هذا الخيار هو الخيار الذي يستخدمه بائعي المنتجات التي لها جانب فني وجمالي أو الاكسسوارات والمجوهرات.

تكمن التكاليف الرئيسية في الوقت المستهلك والمواد المستخدمة. وكلما كان المنتج فريدا كلما استطعت أن تطور العلامة التجارية الخاصة بك! خصوصا أن التحكم الكامل في البضائع والتغليف والأسعار متروك لك.

الدروب شيبينج

الدروب شيبينج طريقة مستحدثة منذ مدة غير طويلة! وهي أسلوب بات اليوم شائعا بشكل متزايد حيث يتم بيع المنتجات عبر الإنترنت دون حاجة لشراء مخزون منه.

يسمح الدروبشيبينغ للبائعين الطلب للعملاء من بائع جملة دون حاجة لتخزين المنتج نفسه أو حتى شحنه للعميل. فكل ما عليك فعله هو عرض المنتج في متجرك فيطلبه العميل بسعر التجزئة وتطلبه أنت له عبر منصات دروبشيبينغ الشهيرة بسعر التجزئة ليتم شحن المنتج إلى باب منزله.

اقرأ هذا المقال لتعرف أكثر: الدروب شيبينج | 10 نصائح لا غنى عنها للمبتدئين للربح منه في 2022

ابحث عن المنافسين

بعدما حددت المنتج الأفضل لبيعه وقمت بمعرفة مكانته في السوق وحجم الطلب وحصلت عليه من الموزعين أو الشركات ستحتاج إلى البحث عن المنافسين.

البحث عن المنافسين يعرفك أدائهم وتلبيتهم لحاجات السوق والعملاء وكيف تميز نفسك عنهم. هذه النصائح سوف تسهل عليك عملية البحث الفعال عن المنافسين وبعد بحثك عنهم.

1. تجنب أخطاء البحث عن المنافسين:

يرتكب بعض رواد الأعمال عددا من الأخطاء عند بحثهم عن المنافسين! أبرز هذه الأخطاء هي اقتصار البحث على المنافسين الذين يبيعون نفس ما تبيع، وهذا خطأ. بدلا من ذلك حاول أن تبحث عن من يلبي احتياجات أخرى لعملاءك بمنتجات وخدمات لا تقدمها ولم تفكر حتى في دمجها.

فكر أيضا في الشركات التي من الممكن أن تقدم خدماتك في يوم من الأيام وتجعل منتجاتك تبدو قديمة أو عفى عليها الزمن.

وعلى كلٍ، حينما تحدد المنافسين، حددهم جميعا ووضحهم إلى أبعد الحدود حتى لا تتفاجئ في المستقبل.

2. حللهم بدقة

من المهم أن تنتبه إلى كل شيء يقدمه أو يفعله منافسوك! ليسهل عليك القيام بذلك حاول أو تنشئ ملفات فردية لكل منافس. سيكون الملف بمثابة مرجعية وخريطة لتحرك المنافسين وفرصة لتوقع خطواتهم القادمة مع تحليل تام لأداءهم الرقمي.

لتسهيل البحث أكثر وجعله أوتوماتيكيا، يمكنك استخدم أدوات مثل تنبيهات جوجل Google alerts. حيث سيقوم جوجل بإرسال تنبيهات لك عبر البريد الإلكتروني بالاسم الذي أخبرته أن ينبهك به!

بهذا ستكون على معرفة وعلم بالمقالات والموضوعات المنشورة عن منافسي!  ولا مشكلة أبدا في أن تقوم بتجربة منتجات المنافسين وزيارة متاجرهم على الأرض أو حتى على الإنترنت.

3. بناء الروابط

بمجرد الانتهاء من البحث، اجعل أمامك هدفا وهو توسيع دائرة نشاط متجرك الإلكتروني! بالتعاون مع جمعيات وغرف تجارية والشراكة مع متاجر أخرى وتبادل الخبرات والزيارات بينك وبين آخرين! فهذه العلاقات مفيدة بعد إنشاء متجر إلكتروني بالطبع، والمسألة مسألة وقت فقط حتى تتأكد من ذلك.

4. استعد للتعاون عند الضرورة

تخيل أنك تقف مع منافسك في وقت ورطة أو حريق التهم مبناه مثلا! كيف يمكن لوقوفك إلى جانبه أن يكون له تأثير إيجابي في سمعتك في المستقبل القريب والبعيد على علاقتك بهذا المنافس.

بالتالي عليك أن تدعم منافسيك وتوحد جهودك معهم في خمة المجتمع في أوقات الأزمة.

5. قاوم إغراء التنافس على الأسعار

من المغري أن تقوم بضرب تجارة منافسيك بخفض الأسعار لكسب المزيد من شرائح السوق! وتلك الاستراتيجية أثبتت فشلها على المدى الطويل، فلو كانت المشكلة في رخص المنتج، فدائما يوجد ما هو أرخص. وبالتالي عليك أن تضيف قيمة لعملاءك إما في خدمتهم أو دمج مجموعة من الأدوات التي تلبي احتياجاتهم قبل أن يطلبونها.

7. استعد دائما

المنافسة العادلة العادلة والشريفة أمر رائع، لأنها تفرز لنا منتجات أفضل، وتجعل من أصحاب الصناعات والمتاجر في حالة تطور دائم. رغم هذا، لا يزال بعض رواد الأعمال يرون التنافس على أنه فرصة لإلغاء المنافسين! إما بالخداع أو التحايل أو الغش. كل هذه الإجراءات وإن نفعت مرة فهي على المدى الطويل مجرد إعلان وفاة لمشروعك.

اسم متجرك

بصرف النظر عما ستبيع، سيواجهك قرار آخر صعب عند إنشاء متجر إلكتروني يتمثل في تحديد اسم متجرك واسم النطاق الخاص به على الإنترنت، وهذه النصائح ستساعدك في اختيار اسم جذاب لمتجرك:

1. الوضوح

يجب أن يعبر اسم علامتك التجارية عما تقدمه للعملاء! فإذا كان اسم متجرك مثلا “سلتي الخضراء” فقد يشير هذا إلى متجر للخضروات والفواكه الطازجة. في حين لا ينفع هذا الاسم مثلا كعيادة لطبيب الأسنان أو كمحل يقدم أدوات طلاء الحوائط!

ولتحقيق الوضوح في اختيار الاسم ضع قائمة بالكلمات الرئيسية ذات الصلة بمجال متجرك أو تخصصك. ثم حاول أن تخلط بينها، إذ قد يؤدي الخلط إلى نتيجة بسيطة وموسيقية وواضحة.

2. الوصف

مثلما يجب أن يكون اسم العلامة التجارية واضحًا، يجب أن يكون واصفا كذلك، أن يصف نشاطك التجاري وأن يختصر أهدافك ويركزها.

وهذا لا يعني أن اسم علامتك التجارية يجب أن يحتوي على المنتج أو الخدمة أو أن يكون طويلا! بل أن يوحي بذلك وأن يعبر الاسم عن جوهر علامتك التجارية بشكل مباشر أو غير مباشر.

3. سهولة تذكره

من منا لا ينسى الأسماء الجديدة ويعاني في تذكرها؟ لأن الدماغ يخزن الأسماء في الذاكرة قصيرة المدى! وبناء عليه لا تبقى هذه الذاكرة نشطة طول الوقت لأنها تعمل على مستويات مختلفة.

بالتالي تحتاج إلى اختيار اسم جذاب سهل أن يتذكره العملاء ويربطه بحياته وليكون الاسم سهلا في تذكره، اجعله قصيرا وفريدًا وبموسيقى لفظية مفهومة ومألوفة.

4. قصيرًا

يدعي الباحثون أن الدماغ لا يستطيع التعامل مع الكثير من المعلومات في وقت واحد. فبرغم أن سعة الدماغ غير محدودة، إلا أنها تواجه تحديات في تخزين، ومعالجة، والاحتفاظ بالمعلومات الكثيرة المدخلة في وقت واحد. لذا اهتم أن يكون اسم متجرك قصيرًا.

5. بسيط

لا تحاول إرباك الناس بالخلط بين الكلمات فلربما تكون الكلمة المنتجة لها معنى سيء أو كلمة مهجورة لها معنى يختلف تماما عن ما تريد إيصاله.

6. الحداثة

يجب أن تتمتع العلامة التجارية بلفظ عصري يعبر عنها لذا حاول ألا تذهب بعيدا في الزمن وتختار اسما يبدوا قديما بل احرص أن يكون الاسم عصريا لخمس سنين على الأقل حتى يأتي الوقت الذي يثبت فيه بذهن القارئ.

تصميم الشعار والهوية التجارية

بمجرد الوقوف على الاسم النهائي لمتجرك، وقبل إنشاء متجر إلكتروني، من المهم العمل على تصميم علامتك التجارية لتضمن نجاحك. هذه مجموعة من النصائح السريعة التي يمكنك أن تخرج منها بتصميم متميز لعلامتك التجارية وشعارك:

1. اجعل شعارك فريدًا

الشعار هو ما يميز متجرك عن المنافسين، لذا من المهم أن تبرزه. فالتقليد يقلل من طمأنة العميل لك وثقته فيك.

2. افهم علامتك التجارية

صحيح أن الشعار صورة، لكنه سفير علامتك التجارية في أذهان وقلوب العملاء! وبالتالي تحتاج إلى فهم علامتك التجارية حتى لا يكون الجمال وحده هو مصدر إلهامك. بل تقديم الشعار لمعنى علامتك التجارية وتكوينه لمشاعر في ذهن ونفس من يتلقاه.

3. اللون شخصية علامتك

شخصية العلامة التجارية تتكون بألوانها مع عومل أخرى! لكن الألوان لها سيكولوجية خاصة لأنها تبث في نفس من يراها مشاعر محددة، إذا كنت تريد القراءة أكثر عن سيكولوجية الألوان.

اقرأ أيضا: سيكولوجية الألوان في تصميم المواقع الإلكترونية.. تعرَّف على طُرق تحديدها

5. البساطة تربح دوما

من المهم أن يكون لديك تركيبة متوازنة وبسيطة ومفهومة في شعارك. صحيح أنه من المهم أن يثير شعارك الاهتمام! فالعميل يريد أن يتلقى المعلومة جاهزة “تيك أوي” دون حاجة إلى الكثير من التفكير ليصل إلى ما تريده. لذا حاول أن تكون بسيطا في تكوينك للشعار.

تصميم متجر إلكتروني بهويتك الخاصة

بعد تصميم شعارك، ستكون الخطوة التالية بالضبط هي تصميم متجر الكتروني لإضافة منتجاتك عليه!

ويلت يسهل عليك المهمة جدا بخطوة واحدة تستلم من مكانك متجرًا جاهزًا تستطيع التحكم والتعديل فيه من هاتفك المحمول.

كل ما عليك فعله فقط هو التسجيل وإدخال مجال أو تخصص متجرك والعملة ثم تبدأ في التعديل وتهيئة متجرك الإلكتروني بنفسك.

صمم متجرك الإلكتروني في خطواة واحدة فقط

جرب مجانًا لمدة 14 يوم بدون بيانات بنكية

كيف أقدم منتجاتي للعملاء؟

بمجرد أن تقرر المنتجات التي تري بيعها سيتوجب عليك تهيئة طريقة تقديم المنتجات للعملاء، لأن وقت البيع حان، وتلك خطوة لا يمكن الاستهانة بها أبدا.

فبالمنطق حتى لو كان طعام مطعم ما رائعا فمن غير المرجح أن يشتريه أحد إذا كانت قائمة الطعام مكتوبة على نحو قبيح ومصممة على نحو بدائي لا يحرك شهوة العميل للطلب أليس كذلك؟!

لذا، عند البيع على الإنترنت عليك إنشاء متجر إلكتروني والبدء في إضافة أهم عاملين في الموقع، وهما:

  1. صور المنتجات
  2. وصف المنتج

إضافة صور المنتج

هل صور منتجاتك توضح المنتج وتجعله جاذبًا؟ فقد تكون منتجاتك رائعة، لكن الصور لا تنصفها أو توصل للقارئ هذا الانطباع عنها، والخبر السعيد هو أنك لا تحتاج لأن تكون مصورًا محترفًا لتجهيز متجرك بصور رائعة تناسب منتجاتك وعليك فقط اتباع هذه القواعد العامة:

  1. استخدم دائمًا صورًا عالية الجودة لأن الصورة الضبابية أو غير الواضحة من شأنها أن ترسل عملاءك بعيدا عنك.
  2. استخدم دائمًا صورًا لها أبعادا متساوية ويمكنك تعديل أبعدا الصور عبر برامج وأدوات مختلفة كالفوتوشوب مثلا.
  3. قدم أكبر عدد ممكن زاويا المنتج: فكلما زادت زاويا عرض منتجك، كلما زاد شعور العملاء بالثقة بشأن شرائه.
  4. تأكد من أن كل منتج متوفر بألوانه المختلفة وأن كل لون له صورته الخاصة.

تعد منصة ويلت للمتاجر الجاهزة خيارًا ممتازًا إذا كنت تريد البدء في البيع فورا ومن مكانك، حيث إنها توفر مرونة كبيرة عند تقديم منتجاتك، وعرضها للجمهور كما تسمح لك بتجهيز كل منتج وتهيئته لمحركات البحث ليظهر أولا.

اعرف كيفية إنشاء متجر على الإنترنت في منصة ويلت وابدأ الآن في بيع منتجاتك بلا انقطاع.

كيف تكتب أوصاف المنتج

يجب ألا يصف النص المضاف إلى متجرك المنتجات فحسب، لأن وصف المنتج بالكلمات من أكثر العوامل تأثيرا في جذب العملاء وتحسين محركات البحث.

يجب أن تضع في اعتبارك هذين العاملين المهمين وهما الوصف الجاذب والتهيئة لمحركات البحث (SEO)  لزيادة مرور الناس إلى موقعك.

فلو كنت مثلا ستبيع تيشيرتات مطبوعة! يمكنك أن تصف منتج باختصار ودقة على هذا النحو: اشتري تي شيرت قطن عضوي مطبوع بتصميم مبدع وخامة فخمة وسعر رخيص، التيشيرت متوفر بأحجام وألوان مختلفة.

الكلمات المميزة هي مثال على الكلمات الرئيسية! فعند كتابة وصف تحتاج إلى وضع قائمة بالكلمات الرئيسية المتعلقة بمنتجك والتأكد من تضمين ثلاثة أو أربعة  من هذه على الأقل.

وفيما يلي هذه بعض النصائح المهمة لك فيما ينبغي عليك فعله وما ينبغي عليك تجنبه عند كتابة وصف منتجاتك:

لا تنسخ الوصف

لا تنسخ وصف الشركة المصنعة وتلصقه في موقعك، إذ لن يبدو الأمر احترافيا كما تعاقب جوجل المواقع التي تنسخ المحتوى بإزالة موقع الويب الخاص بك من نتائج البحث الأولى.

وضّح خصائص المنتج

إضافة إلى خصائص المنتج، الذي يسلط على مزايا المنتج للعميل جاول ألا تصف المنتج فقط بل اشرح كيف سيساعد المنتج العميل في حياته، وما القيمة التي سيضيفها له، يعني من المهم أن يصل للعميل أن المنتج مكافأة بالنسبة له.

تجنب العبارات التسويقية

تجنب بعض العبارات التسويقية المستهلكة مثل تسوق الآن و”جدد طلتك”فكلما كان الوصف جديدا ومبدعا وأقل كلما قدر العملاء ذلك وكان الوصف ذو تأثير لديهم.

اوصف كل المنتجات

حافظ على نفس مستوى الوصف في كل المنتجات حتى لا يبدو متجرك كأنه منطقة عشوائية تم تجميع الجمل فيها من على الإنترنت دون ترتيب أو تنظيم.

أضف التقييمات

أضف التقييمات مع كل منتج بجوار وصفه ليستطيع العميل الاقتناع بآراء من اشترى المنتج من قبل، حيث لا يوجد شهادة جودة لأي منتج أفضل من رأي عميل فيها.

لا تبالغ

فسريعا ما سيتضح الأمر لو قمت بتضليل القارئ بوصف زائف للمنتج وهو ما سينتج دعاية سلبية أنت في غنى عنها.

أول عميل لك

الآن بعد أن إنشاء متجر إلكتروني ووضع المنتجات والوصف فيه سوف تحتاج إلى العمل الجاد لتحصل على العميل الأول، هذه مجموعة من النصائح التي جهزناها لك لتحصل على عميلك الاول في 30 يومًا من إطلاق المتجر وأهمها الإعلان عن منتجاتك، وتقديم عينات مجانية للجمهور والمسابقات والهدايا والشحن المجاني حيث يميل أكثر من 90% من الجمهور الشحن المجاني ويعتبرونه مشجعا لهم، والفقرات التالية ستكون مفيدة لك جدا في التسويق باستراتيجية لمنتجاتك.

وضع استراتيجية البيع على الإنترنت

بمجرد أن تقرر كيفية ستبيع وماذا ستبيع، ستحتاج إلى أن تجد استراتيجية لك وفي هذه الفقرة جهزنا لك أسئلة مهمة يجب أن تطرحها على نفسك قبل البدء في البيع حتى تخرج باستراتيجية فعالة، والأمر لا ينتهي عند هذه الأسئلة بالطبع لأنك بمرور الوقت ومع التجارة والحديث مع الجمهور ستعرف أكثر عن احتياجاته ومشكلاته وتفضيلاته وبالتالي ستحتاج إلى تعديل الاستراتيجية بناء على ذلك، لذا وظيفة هذه الأسئلة التالي هي مساعدتك في العثور على ما تحتاجه للبيع على الإنترنت، وهذه الأسئلة هي:

ما المبيعات التي تريد تحقيقها؟

فكر في مقدار ما تريد تحقيقه من أموال، سواء المال الذي تريد ربحه أو عدد المنتجات التي تريد أن تبيعها في أول ستة أشهر، ابحث وقارن وميز القصص الناجحة في مجالك لأن عدم وجود هدف مالي سيكون بمثابة قيادة سيارة في طريق سريع وأنت مغمض العينين ولن يستغرق الأمر وقتا للحكم على تجارتك بالنهاية.

ما هامش الربح المراد تحقيقه؟

لا يتوقف الأمر على تحديد مبيعاتك فحسب، بل عليك أن تحدد هامش الربح المطلوب تحقيقه لتعيد تسعير المنتجات بناء عليه أو لتجهز نفسك للتفكير في وضع عروض أو خصومات، وبالتالي عليك أن تحدد السعر الذي تريد تحصيله من عملائك وأن تعرف وتحسب تكاليف الإنتاج والشحن و الشراء لمنتجاتك، وبعدها يمكنك أن تعرف هل الأمر مربحا أم لا، وهلا هامش الربع يرضيك أم لا؟!

من ينافسك؟

ابحث في جوجل وسوق ونون وجوميا وفيسبوك وإنستغرام وغيرهم عن المنتجات التي تبيعها أو تريد بيعها، واعرف هؤلاء التجار الذين ظهروا لك أولا، اقرأ وصف منتجاتهم وتابع اتجاهاتهم في التسويق والبيع وقيم التصوير والعرض لمنتجاتهم ولا تنسى أن تضع كل هؤلاء المنافسين في قائمة لتتابعهم من وقت لآخر دون البحث من جديد وفكر في آلية الإبداع لتحسين منتجاتك وتمييزها عن المنافسين لتخلق بذلك ميزات تنافسية تعطيك الأولوية.

كيف ينفق عملاؤك أموالهم على الإنترنت؟

كلما زادت معرفتك بعملائك، كلما تمكنت من سد احتياجاتهم والاستجابة لها بشكل أفضل، وكلما فعلت ذلك باهتمام أكبر كلما زاد ربحك، ومن المهم بهذا الصدد أن تراعي تنويع طرق الدفع لجمهورك ليختاروا بين أكثر من طريقة للدفع دون عقبة تعيدهم إلى مربع الصفر لعدم قدرتهم على الدفع بالطريقة التي يفضلونها.

كيف سيجدك العملاء؟

ينسى الكثير من رواد الأعمال اليوم طرح هذا السؤال على أنفسهم، ولا يهتمون كثيرا للإجابة على هذا السؤال المهم والمفصلي، إذ يمكنك جذب العملاء من خلال السيو أو حملات البريد الإلكتروني أو فيسبوك وسوف نتعمق أكثر في الفقرة القادمة بهذا الخصوص، ولكن عليك أن تفكر في كافة الطرق الممكنة التي قد يجدك العميل بها.

لمعلومات أكثر حول وضع استراتيجية تسويقية لك، اطلع على هذه المقالات لتستطيع أن تربح من متجرك بخطة استراتيجية فعالة:

جذب عملاء أكثر

الآن بعد أن قمت بالاطلاع على كيفية البيع وما ستبيع والعناصر الواجب توافرها لضمان سهولة عملية الشحن تحتاج إلى أن تجذب العملاء.

وسنقدم لك هنا بعضًا من أكثر الطرق فعالية للترويج لمتجرك الإلكتروني والكثير من الحيل لكسب العملاء المجربة والتي تستطيع استخدامها الآن، وراعينا أن تكون الحلول بسيطة ولن تكلفك جنيها واحدًا، وبالتالي هذا الدليل لا يشمل الإعلانات لأنك كتاجر مبتدئ عليك أن تجرب طرقا أخرى تسويقية أولا قبل البدء في الإعلان المدفوع ووحدك من يقرر في النهاية أي الطرق أنسب لك.

وسائل التواصل الاجتماعي

وسائل التواصل الاجتماعي هي أحد أهم الأسلحة التي ينبغي أن تبقيها في ترسانة التسويق الخاصة بك، ففيها مليارات العملاء ومنهم عملاء محتملين بالملايين بين يديك، لذا جرب أن تجذب هؤلاء العملاء عن طريق نشر روابط منتجاتك وعروضك ومشاركة معلومات مختلفة تعرف العملاء ضرورة المنتج في حياتهم، وسيفيدك النشر على فيسبوك وإنستغرام وتويتر وسنابشات في تحريك مبيعاتك، والتواصل مع عملاءك وسماعهم وإذا كان النشر وإدارة الحسابات جميعها محيرا لك، يمكنك أن تستخدم إحدى منصات إدارة محتوى أكثر من حساب على أكثر من منصة مثل Hootsuite وLater وغيرهما.

إذا أردت المعرفة أكثر عن وسائل التواصل الاجتماعي واستخدام الهاشتاغات ستحتاج قراءة هذا المقال.

تحسين محركات البحث SEO

يجب أن يساعد كل محتوى في متجرك من أوصاف المنتجات إلى التدوينات، في ترتيب موقع الويب الخاص بك بشكل أفضل على جوجل.

الحصول على ترتيب أولي بتحسين وتهيئة الموقع لمحركات البحث على جوجل يشبه تواجد متجرك في كل شبر من أرض الدولة أو الإقليم الذي تبيع فيه، لأن عملاءك متى ما بحثوا عن المنتج سيجدونك أولا أمامهم,

تأكد من أن محتوى متجرك يرتبط بمنتجاتك ويرضي جوع القراء للمعرفة ويتوافق مع ما يبحثون عنه لأن العميل الذي يرى أنك اهتممت بالمحتوى لأجله ستزيد فرص جذبه إلى خانة العملاء الذين اتخذوا قرارا بالشراء.

تقدم منصة ويلت لبناء المتاجر الجاهزة عبر الإنترنت فرصة ممتازة لرواد الأعمال من خلال إنشاء وتهيئة متاجرهم لمحركات البحث وتسهل التكامل مع تحليلات جوجل Google Analytics وجوجل آدز مانجر وفيسبوك بيكسلز وهو ما يساهم في سهولة تتبع أداء الإعلانات وسلوك المستخدم وتحسين تجربة استخدامه للموقع وفقا لتفضيلاته.

التدوين

التدوين طريقة مذهلة لتحسين محركات البحث على المدى الطويل وفي نفس الوقت إقامة علاقة اعتماد عند العملاء على موقعك لاستقاء المعلومات حول منتجاتك وبالتالي زيادة فرص البيع لك.

تخيل أن لديك متجرًا يبيع الملابس والأزياء التقليدية القديمة، فبمجرد كتابتك مجموعة من التدوينات المتفقة مع محركات البحث حول هذا الموضوع سيجدها أي شخص يبحث عنها وبالتالي بمجرد نقرهم وقراءتهم للموضوع وبتشجيع لهم على اتخاذ إجراء قد يتحول هذا العميل إلى مشتري بل وصديق لعلامتك التجارية مشترك في نشرة موقعك البريدية.

فالنشر المنتظم حول نشاطك التجاري يجعلك مرجعية للعملاء يبحثون عنك بالاسم ليتلقون منك المعلومات التي تروي ظمأهم للمعرفة.

هذا المقال سيعرفك على الأسباب الضرورية التي تجعلك تبدأ الآن بالتدوين، كما يمكنك التعمق أكثر في التسويق بالمحتوى بقراءة هذا المقال  لتسهيل إيجاد استراتيجية لمحتوى متجرك.

التسويق عبر البريد الإلكتروني

لا يوجد أي وسيلة في العالم للتسويق تستطيع بها إرسال آلاف الرسائل بالاسم للمشتركين لديك، وبالتالي هذا سبب يجعلك تعتمد على التسويق عبر البريد الإلكتروني لأنه يساعدك على إنشاء اتصال شخصي عميق وفعال مع عملائك.

تأكد من أن المتجر الإلكتروني الخاص بك يحتوي مستطيلا يمكن للعميل أن يضع فيه بريده الإلكتروني حتى تتمكن من جمع العناوين واستخدامها في التسويق فيما بعد.

ومن الجدير بالمعرفة أيضا أن تدرك أن إدارة وتنفيذ حملات البريد الإلكتروني تستغرق وقتا، وفعاليتها مثبتة، فإذا كانت هذه هي المرة الأولى التي تبيع فيها عبر الإنترنت، فيجب عليك أولاً إنشاء جمهور لك من خلال المدونات، وتحسين محركات البحث وأدائك على منصات الاجتماعي.

للمعرفة أكثر عن الموضوع وضمان الربح حاول قراءة هذا المقال عن التسويق بالبريد الإلكتروني.

العروض

تقديم العروض الترويجية والخصومات والكوبونات أو الشحن المجاني لها مفعول السحر لعملاءك، وإثارة اهتمامهم لشراء بمنتجاتك.

لتحريك البيع وضمان وصول العروض لأكبر عدد من الناس حاول أن تستهدف بالإعلانات الجمهور الذي تريده أن يشتبك مع الإعلان ويتعرض له، حتى تكلل خططك التسويقية بالنجاح والرضا في النهاية.

جاهز للشحن؟

بينما تستعد للانطلاق بمتجرك الجديد، سوف تجد في طريقك العديد من العناصر التي تحتاج إليها في سبيل تهيئة وتسهيل وتسريع عملية الشحن والتوصيل والتي تحتاج إلى أن تكون على أتم الاستعداد لها.

في هذه المرحلة، عليك أن تراجع هذه القائمة وأن تسأل نفسك إذا كان كل شيء جاهزًا، فإذا كانت الإجابة بنعم، ستكون جاهزا للربح، أما في حال لم تكن إحدى هذه الأمور جاهزة فستحتاج إلى الإعداد لها قبل البدء في البيع.

  • الشحن ومعالجة الطلبات: تعاون مع شركة شحن لتوصيل منتجاتك.
  • المدفوعات: أضف خيارات مختلفة للدفع إلى متجرك للتسهيل على العملاء.
  • خدمة العملاء: تأكد من أن لدى عملائك وسيلة واحدة على الأقل للاتصال بك.
  • التراخيص والضرائب: تأكد من حصولك على التراخيص المقابلة التي يحتاجها مشروعك الصغير للبيع عبر الإنترنت.
  • الأمان: تأكد من أن متجرك أو صفحتك بها تدابير أمنية كافية لحماية بيانات عملائك.

أسئلة شائعة حول إنشاء متجر إلكتروني

كيف تصمم متجر إلكتروني؟

ابحث أولا عن منتجات مطلوبة أو ترغب في أن تبيعها، وحدد اسمك الذي تحب أن تتاجر به، واختر منصة ويلت لبناء متجرك في دقائق، لحسن حظك أنك تستطيع تجربة المنصة مجانا لمدة 14 يومًا، ورفع منتجاتك عليها لتبدأ فورا بالتسويق.

هل إنشاء متجر إلكتروني مربح؟

بالتأكيد، التجارة الإلكترونية مربحة، وقد صارت المتاجر الإلكترونية اليوم في سباق تنافسي واسع الرابح فيه هو من يستطيع استخدام الأدوات التسويقية المختلفة في بناء علاقة وطيدة بينه وبين العميل، والمهم ألا تحاول أن تقيم ربحك في الأشهر الستة الأولى على الأقل حتى لا تحبك، بل ركز على التسويق.

هل التجارة الإلكترونية صعبة؟

لم يعد من الصعب عليك أن تبدأ في إنشاء متجر إلكتروني والربح من خلاله، فمنصة ويلت لبناء المتاجر الإلكترونية الجاهزة ستغنيك عن القلق من عملية بناء المتجر، حيث يختصر ويلت عليك الخطوات بتسليمك متجرا جاهزا بمجرد التسجيل وإدخال مجال أو تخصص تجارتك، ويتبقى عليك تهيئة المتجر.

ما أنواع التجارة الإلكترونية؟

التجارة الإلكترونية لها أربعة أنواع أساسية، الأول هو النموذج التقليدي B2C ( حيث يتم ابيع من شركة ما إلى مستهلك) والنموذج الثاني هو  B2B (حيث يتم البيع من شركة إلى شركة) والنموذج الرابع هو  C2B (حيث يتم البيع من المستهلك إلى الأعمال) و C2C (حيث يتم البيع من المستهلك إلى المستهلك).

كم تكلفة إنشاء متجر إلكتروني؟

يمكنك أن تبدأ تجارتك الإلكترونية ب20 دولار شهريا فقط، بالاشتراك في باقات ويلت، ويتبقى عليك التسويق، أما إذا اخترت برمجة المتجر الإلكتروني وبناء الأكواد من الأساسا مع مبرمج مستقل أو شركة برمجة فقد تزيد التكلفة لتصل إلى آلاف الدولارات.

ما أفضل منصة للمتاجر المتوسطة والصغيرة؟

ويلت هي أفضل منصة للمتاجر المتوسطة إلى الصغيرة نظرا لأن التكلفة فيها تناسب الجميع، إضافة إلى سهولتها وبساطتها والثقة فيها تبدأ من أنها منصة عربية 100%، ناهيك عن أنها منصة آمنة وسريعة تتطور باستمرار مع تطور تجارتك وتسمح لك بتهيئة متجرك لمحركات البحث (SEO) مع تحليل كامل للبيع والعملاء والطلبات.

كلمة أخيرة

إذا لم تقم بالبيع على الإنترنت مطلقا فمن الصعب أن تعرف من أين تبدأ، لكن بهذا الدليل ستختصر على نفسك المسافة أكثر بتقديمنا لكافة الخطوات لإنشاء متجر إلكتروني وضمان نجاحه.

يمكنك البيع في منصات البيع الكبرى كسوق وأمازون وإي باي وجوميا ونون أو في متاجر مواقع التواصل الاجتماعي كفيسبوك وهذه المنصات متغيرة وتفرض عليك رسوما مختلفة لذا لا غنى لك عن تصميم متجر إلكتروني تديره بنفسك وتضمن إنشاء وتطوير علاقتك بعملاءك من خلاله.

تذكر أن منصة ويلت قد سهلت عليك إنشاء متجر إلكتروني، من التصميم بنفسك إلى السعر المناسب إلى تهيئة متجرك وكل منتج فيه إلى محركات البحث.

أفضل طريقة لضمان حاضر ومستقبل تجارتك هي إنشاء متجر إلكتروني خاص بك يحمل الاسم الذي تحبه وتقدم فيه المنتجات على النحو الذي تحب، وقد صار الأمر أسهل من ذي قبل مع ويلت، لذا لا تؤجل البداية واكسب الوقت في النمو من الآن.

قراءة المزيد